ائتلاف شباب الفاتح يدين تفجير العكر

دان ائتلاف شباب الفاتح عملية تفجير قنبلة محلية الصنع في منطقة العكر الشرقي التي أدت إلى استشهاد الشرطي محمود فريد متأثراً بجراحه البليغة في وقت مبكر من يوم السبت (5 يوليو/ تموز 2014).

وقال: «إن ارتفاع عدد شهداء الواجب إلى خمسة خلال العام الجاري، وجميعهم على إثر انفجار قنابل محلية، يعطي مؤشراً خطيراً على تصاعد العنف وتكرار العمليات الإرهابية الموجهة ضد رجال الأمن والمواطنين والأجانب في ظل استمرار الجمود السياسي وغياب الخطوات الواضحة نحو إيجاد حل سياسي توافقي للأزمة القائمة».

ولفت الائتلاف إلى أنه يدين العنف من الأطراف كافة، مشدداً على أن العمل السلمي والسعي نحو التوافق الوطني هو السبيل الوحيد لتحقيق المطالب المشروعة للشعب كافة.

وأضاف «إن استمرار ظواهر العنف والإرهاب في شوارع مملكة البحرين بسبب تعطل الحل السياسي وفي ظل الأوضاع الإقليمية غير المستقرة يستوجب على الحكومة وجميع القوى السياسية والدينية ومؤسسات المجتمع المدني التكاتف وتحمل مسئوليتهم الوطنية لمنع انتشار ظواهر العنف والإرهاب في مجتمعنا البحريني».

وطالب الائتلاف الحكومة بإنفاذ القانون ضد مرتكبي تلك التفجيرات الآثمة والاستمرار في استكمال تنفيذ توصيات بسيوني وجنيف لإعادة الثقة بين الفرقاء، داعياً جميع القوى السياسية والدينية والشخصيات الوطنية إلى إدانة هذه الأعمال الإرهابية التي تهدد السلم الأهلي والنسيج الاجتماعي.

كما دعا ائتلاف شباب الفاتح خطباء الجمعة والمرجعيات الدينية لاستغلال الأجواء الإيمانية في الشهر الفضيل في نشر قيم التسامح ونبذ العنف والابتعاد عن التأجيج السياسي والطائفي والتأكيد على حرمة الدم.

صحيفة الوسط البحرينية – العدد 4320 – الأحد 06 يوليو 2014م الموافق 08 رمضان 1435هـ

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: