#انقذوا_الاستاذ_خليفة_الحوطي

مقال | انقذوا الأستاذ خليفة الحوطي بقلم راشد الجاسم

مدونة راشد الجاسم

بقام راشد الجاسم RASHIDALJASSIM@

نعم انها ابتسامة الاستاذ والمربي الفاضل خليفة الحوطي، الذي اعتاد ان يراها طلبته وزملائه في العمل في جميع مراحل عمله منذ أن كان مدرسا، واصبح بعدها مديرا لمدرسة الرفاع الشرقي والهداية، وحتى عندما اصبح مديرا  لادارة التعليم الابتدائي، فلم يغيره الزمن ولا المنصب، فكسب احترام الناس بأخلاقه وتواضعه، سواء كانوا في الوزارة أو خارجها، رجل يشهد عليه زملائه في العمل والموظفين الذين يرأسهم بحكم منصبه، بأنه كان يعمل لفترات متأخرة حتى بعد الدوام الرسمي بساعات، ويحضر الادارة قبل موظفيه، الى درجة بأنه كان يلغي مواعيده الطبية من أجل أن لا يؤجل عمله أو يراكمه، هكذا كان الحوطي لمدة 30 عاما من العمل والاخلاص في وزارة التربية والتعليم.

سؤال أتسائله كانسان ومواطن بحريني، هل المواطن عزيز في وطنه، هل هذا جزاء الاحسان والعمل الدؤوب والمخلص، هل المواطن رخيص أو شحات لا أدري أترك الجواب لكم.

الحوطي مواطن بحريني تعرض لحادث منذ ثلاثة شهور في السعودية، وكان ذاهبا…

View original post 474 more words

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: